منتدى قرية إبراهيم عبدالله

أهلاً وسهلا بكم زوار منتدي قرية ابراهيم عبدالله الكرام.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
منتدى قرية إبراهيم عبدالله

خاص بهموم وشئون المنطقه


    الأحجار الكريمة

    شاطر
    avatar
    Osman Yousif
    عضو برونزي
    عضو برونزي

    نقاط : 244
    تاريخ التسجيل : 19/04/2012

    منقول الأحجار الكريمة

    مُساهمة من طرف Osman Yousif في السبت أغسطس 04, 2012 10:32 am


    الأحجار الكريمة .. لها اسرار عجيبة


    إن من بدائع وعجائب صنع الله الأحجار , وذلك لكمون الخواص والمنافع التي خفي معضمها على عقل الإنسان وهي في أدنى مراتب الوجود .
    الأحجار لها إحساس وشعور وحياة وممات , وذلك الإحساس يكون في رتبة الجمادات ( و ان من شىء الاّ يسبح بحمد ربّه ولكن لاتفقهون تسبيحهم **اسراء /44) وإن من أسباب تولد الأحجار هي الأبخرة والأدخنة التي تنتج في باطن الأرض بقوة الحرارة العالية ثم تتصلب تلك المواد ومن ثم تجف وعلى حسب نوعية المادة وتفاعلها واتحادهاينتج حجر أو معدن تام التركيب وهناك أحجار تتولد من النباتات مثل الكهرباوالسندروس وما شابهه .
    وهناك مجموعة تتولد داخل الحيوانات وهناك ما يتولد نتيجة فعل خارجي يقوم به الحيوان وهناك ومن الأحجار ما ينزل من السماء كما في الحجر الأسود .
    وأما منافع الأحجار الباطنة فلها عدة أسباب ,منها كرامة من الله تعالى للحجرلسبقه بالإقرار على غيره لله عز وجل بالربوبية ولمحمد (ًص) بالنبوه , وثم تأتي منافع الأحجار على حسب ترتيبها بالإقرار وتختلف خواص الأحجار باختلاف البقعة التي يتولد منها والكواكب المشرقة عليها حين تولدها , وأيضاًتختلف باختلاف طبيعتها , فالحجر يكون أكثر تأثيراً وفائدة إذا كانت طبيعته توافق طبيعة حاملة .0 اعلم يا اخي ان الله سبحانه لم يخلق المعادن و الجواهر في باطن الارض تخلفا ً او اعتباطا ً او دون فائدة ( و العياذ بالله ) و انما للتفكر في عجائب مصنوعاته وبديع مخلوقاته و ايضا لمنافع الناس كالحديد ذو بأس شديد والنحاس و الرصاص و الى باقي الاحجار الثمينة مثل الذهب والفضة و الماس .
    فمن ذلك قررت الغوص في اعماق اسرار و آثار الاحجار العجيبة في احاديث اهل بيت العصمة عليهم السلام و روايتهم الثمينة لتعم الفائدة على الجميع . فنبدأ بسمه تعالى الأعـظم الاعز و عليه نعتمد و نتوكل و منه التوفيق و التأييد و اليه المصير ان شاء الله.
    م ن ق و ل


    _________________
    اللهم أعـــنا عـــلي ذكرك وشكرك وحسن عبادتك

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 21, 2017 8:19 am