منتدى قرية إبراهيم عبدالله

أهلاً وسهلا بكم زوار منتدي قرية ابراهيم عبدالله الكرام.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
منتدى قرية إبراهيم عبدالله

خاص بهموم وشئون المنطقه


    تصحيح معلومة خاطئة عن الشعب السوداني

    شاطر

    حسين
    عضو مبتدئ
    عضو مبتدئ

    نقاط : 108
    تاريخ التسجيل : 03/06/2012

    تصحيح معلومة خاطئة عن الشعب السوداني

    مُساهمة من طرف حسين في السبت أغسطس 04, 2012 10:53 am

    <P align=center>
    بلدي الحبيبة السودان

    أستأذنك اليوم لأحكي عن صفة ذميمة ظلموك بها كثيرآ

    و هي أن شعبك كسول جدآ _ يحب النوم طول اليوم و لا يعمل

    سأحكي لكل من يقول هذا الكلام بعضآ عن حياتنا

    و هو أننا نستيقظ في الصباح الباكر مع الآذان

    نؤدي صلاة الصبح و من ثم يجهز كل منا للذهاب لعمله أو للدراسة ..

    يبتدئ يومنا العملي و الدراسي باكرآ في الصباح

    والحد الأقصي في التأخير هو السابعة و النصف أو الثامنة صباحآ ..

    و من ثم يصل كل منا لمقصده بكل نشاط

    و يؤدي عمله تحت سقف المكاتب

    أو تحت أشعة الشمس الحارقة من دون تزمر

    و إن قال أحدنا أن اليوم حار جدآ

    حينها ستكون حقآ تلك هي الحقيقة
    بأن الحر فعلآ قد اشتد

    و بالرغم من كل ذلك نواصل عملنا إلي أن ينتهي الدوام عند الخامسة أو السادسة مساء .

    و هنالك من يعمل حتي الثامنة مساء

    و من يسهر طول الليالي بمراكز الشرطة و المستشفيات

    و أعمال الرش الصحي الضبابي الليلي بعد ذهاب العمال و غير ذلك ..

    و حين نعود ل منازلنا يرتب كل منا مهامه و يجهز أعماله لصباح يوم جديد بإذن الله

    و لا يغمض لنا جفن أحيانآ إلآ بالليل أو عند عطلة نهاية الإسبوع

    فيأخذ كل منا قسطآ من الراحة قبل صلاة الجمعة أو بعدها..


    ثم ينقضي باقي اليوم في زيارة الأقارب

    أو إكرام الضيوف

    أو بالجلوس مع أفراد الأسرة و قضاء أسعد الأوقات

    و من ثم التأكد من تجهيز كل شئ ليوم عملي جديد بإذن الله

    ¤ ¤ ¤

    ذلك ملمح عام بسيط من حياة كل سوداني

    و كل من يصف سوداني بالكسل

    أدعوه بعد أن يقوي عضلاته جيدآ

    بأن يزور بلادي الحبيبة

    وأن يقف مكان أبسط عمل لدينا بالسودان

    و أضمن لكم صورته بعد دقائق قليلة و هو يذوب كشمعة نيئة منذ أول دفعة عمل تأتيه

    حينها سيأتي ليعتذر

    و لكن أهل بلدي الحبيب
    متسامحين و كرماء
    سيحسنوا ضيافته

    و يستقبلوه بكل حفاوة و تقدير _ حتي أنه سينسي لماذا يآ تري قد جاء

    و سيعود لوطنه بالدموع

    آملين له بأن تغسل دموعه أي ظلم إقترفه في حقنا أو في حق غيرنا من دون التأكد منه
    </I>

    حسين
    عضو مبتدئ
    عضو مبتدئ

    نقاط : 108
    تاريخ التسجيل : 03/06/2012

    رد: تصحيح معلومة خاطئة عن الشعب السوداني

    مُساهمة من طرف حسين في السبت أغسطس 04, 2012 10:54 am

    و شهد شاهد من اهلها

    مقال للكاتب خالد سلمان
    صحيفة عكاظ

    لا أستسيغ النكات التي ترتكز على أسس عرقية أو عنصرية أو دينية، ففيها استعلاء بغيض وازدراء سخيف وأولى بصاحبها أن ينظر في المرآة فربما وجد واقع هذه النكات في نفسه !!
    ومن هذه النكات نكات انتشرت أخيرا من وحي الثورة المصرية تتناول كسل إخواننا السودانيين في التظاهر ضد حكومتهم، وفي الغالب يكتب هذه النكت و يتبادلها
    ويضحك عليها أناس يعانون من فراغ الوقت وأغلبهم «متسدحين» في المقاهي
    وغارقين في الكسل الفعلي !!
    ولو كانوا يملكون قدرا من المعرفة لأدركوا أن الشعب السوداني الذي يسخرون من كسله هو الشعب العربي الوحيد الذي غير ثلاثة من أنظمة حكمه منذ استقلاله،
    وهو الشعب العربي الوحيد الذي خاض حربا عسكرية ضد المستعمر الإنجليزي بقيادة محمد المهدي في نهاية القرن التاسع عشر !!
    لكن ماذا أرجو من أجيال «الميلك شيك» و«التشيز بيرغر» و «الكافي لاتيه»
    ومستحضرات العناية بالبشرة الذين لا يعرف بعضهم معنى النشاط إلا في صولات
    وجولات المعاكسات ومحادثات غرف الانترنت والتسكع في المقاهي المكيفة بالرذاذ المائي ؟!
    هل أرجو أن ينزلوا الناس منازلهم أو يحفظوا قدرهم أو يرتقوا في ممارسة روح الدعابة والنكتة دون تحويلها إلى سكاكين حادة تجرح بلا إحساس ؟!.
    </I>

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 21, 2017 8:17 am